أبو طير: دعوات المستوطنين "لمسيرة الأعلام" استفزاز يجب التصدي له

 أكد النائب في المجلس التشريعي عن مدينة القدس الشيخ محمد أبو طير أن دعوات المستوطنين للحشد ضمن مسيرة الأعلام والرقص الخميس القادم تمثل استفزاز متعمد يجب التصدي له.

 وأضاف أبو طير أن أي تدنيس للمقدسات لن يمر مرور الكرام، موضحا أن الرأي العام العالمي والإقليمي والإسلامي مدرك لما يحدث من انتهاكات واعتداءات بحق المقدسات الإسلامية في القدس.

 وأشار أبو طير الى أن الاحتلال من خلال ممارساته يحاول جس نبض الشارع الفلسطيني تحديدا المقدسي بحيث اذا مرّ في حالة تراخي وتهاون في الدفاع عن الأقصى يستغلها الاحتلال بالتقدم خطوة نحو تنفيذ مخططاته.

 ونبه أبو طير أن المقدسيين سيفشلون مخططات الاحتلال وسيقفون لها بالمرصاد، داعيا للتصدي لمخططات الاحتلال وتفويت الفرصة على الاحتلال من خلال زيادة الرباط في المسجد الأقصى وشد الرحال اليه.

 وأضاف أبو طير أن أحباب الأقصى متيقظين أكثر من أي وقت مضى لما يحدث في القدس والمسجد الأقصى.

وقال: " إذا تم عملية حشد ومتابعة للحدث يوميا سيستطيع المقدسيون إفشاله وإحباط مسيرة الإعلام وهم مستعدون لدفع أي ثمن للدفاع عن الأقصى ".

 ووجّه أبو طير رسالته للعالم الإسلامي قائلا: "قليل من الحياء بعد معركة سيف القدس الأخيرة التي قدم فيها الفلسطينيون أرواحهم للدفاع عن القدس".

  وناشد العالم بضرورة عدم ترك الفلسطينيين وحدهم أمام غطرسة الاحتلال وقطعان المستوطنين، خاصة بعد أن وصلت رسالة المقدسيين للعالم الغربي رغم أنه من الأولى أن تصل إلى العالم الإسلامي أولا.



عاجل

  • {{ n.title }}