ثلاثة منازل هدمت في العيساوية خلال أسبوعين.. الاحتلال يجبر المقدسي يحيى أبو ريالة على هدم منزله ذاتياً

أجبرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم السبت، المواطن المقدسي يحيى أبو ريالة، على استكمال هدم منزله ذاتيا في قرية العيساوية بمدينة القدس.

وذكر يحيى أبو ريالة "24 عاما"، أنه أجبر على هدم جزء من المنزل، بعد إخطار من بلدية الاحتلال في القدس.

وأوضح، أنه تفاجأ بأمر هدم آخر لتدمير ما تبقى من المنزل بشكل ذاتي، كي لا يضطر لدفع ما قيمته 150 ألف شيكل في حال نفذت جرافات الاحتلال عملية الهدم.

وتتبع سلطات الاحتلال سياسة إجبار المواطنين على هدم منازلهم ذاتياً، وفي حال لم يتم الهدم ذاتياً، تقوم بلدية الاحتلال بالهدم، وتفرض على أصحاب المنازل غرامات مالية باهظة وتعجيزية.

وسبق أن أجبر الاحتلال المقدسي أبو ريالة على هدم أجزاء من منزله العام الماضي ليعود مجدداً بمطالبه بهدم باقي المنزل.

ويأوي المنزل المواطن يحيى أبو ريالة وأسرته المكونة من 4 أفراد بينهم أطفال.

وشهدت العيساوية يوم الاثنين الماضي هدم سلطات الاحتلال، منزل المواطن حاتم حسين أبو ريالة بدعوى البناء دون ترخيص للمرة الخامسة.

ويعاني صاحب المنزل من شلل نصفي أصيب به عام 2009 بعد وقوعه وكسر عموده الفقري خلال تنفيذ جرافات الاحتلال عملية الهدم للمرة الثالثة.

 وقبل أسبوعين هدم الاحتلال بناية سكنية من طابقين تضم أربع شقق سكنية تعود لحارس المسجد الأقصى فادي عليان وعائلته قرب مدخل بلدة العيساوية في القدس المحتلة.

وتعاني العيساوية من حملة عقاب جماعي تمارسها سلطات الاحتلال بحق سكانها، مستخدمة كل وسائل التنكيل والقمع بحقهم، بما فيها فرض الضرائب وتحرير مخالفات.

وتقع العيساوية في الجهة الشمالية الشرقية من المسجد الأقصى، وفيها دفع السكان ولا يزالون ثمن الاحتلال، فمن أصل 12500 دونم (الدونم يساوي ألف متر) هي مساحة القرية قبل عام 1967، تراجعت مساحتها لصالح الاستيطان ولم يبق منها سوى نحو 2400 دونم، وفق تقارير إعلامية فلسطينية.

وتمنع سلطات الاحتلال أهالي البلدة من البناء، وتهدم منازلهم وتوزع بشكل أسبوعي إخطارات بدعوى البناء دون ترخيص، وفي المقابل ترفض المصادقة على الخريطة الهيكلية، التي تمكن الأهالي من البناء والتوسع ليتناسب مع الزيادة الطبيعة.

ومنذ احتلال المدينة عام 1967، هدم الاحتلال أكثر من 1900 منزل في القدس، كما اتبع سياسة عدوانية عنصرية ممنهجة تجاه المقدسيين؛ بهدف إحكام السيطرة على القدس وتهويدها وتضييق الخناق على سكانها الأصليين؛ وذلك من خلال سلسلة من القرارات والإجراءات التعسفية والتي طالت جميع جوانب حياة المقدسيين اليومية.



عاجل

  • {{ n.title }}