حماس تنعى فقيدها البروفيسور أكرم الخروبي

نعت حركة المقاومة الإسلامية حماس القيادي البروفيسور أكرم الخروبي، والذي وافته المنية في مدينة رام الله بعد معاناته من مرض عضال. 

وفي بيان صحفي صادر عن حركة حماس في فلسطين نعت الحركة البروفيسور الخروبي، مستذكرة شخصية فريدة جمعت بين العلم والمقاومة، فقد أمضى أكثر من ١٠ سنوات في سجون الاحتلال بتهمة المقاومة وهو يحمل أعلى الدرجات العلمية.

وتقدمت حركة حماس بالتعزية من عائلة الفقيد وتلاميذه ومحبيه وأهالي محافظة رام الله وأهل فلسطين عامة.

وقالت حماس: "فقد كان الدكتور أكرم حتى آخر أيامه حضنا دافئا لإخوانه وتلاميذه، ومصدرا للرأي والحكمة، ولم يقطعه المرض عن أداء مهامه، رافعا شعار مواجهة الاحتلال والمرض معا".

وتوفي مساء أمس الخميس في رام الله القيادي والبروفسور أكرم الخروبي "أبو فراس" (67 عاماً) بعد معاناة من مرض السرطان.

وسيشيع جثمان الخروبي اليوم الجمعة من ساحة مسجد العين بعد صلاة الظهر الى مقبرة البيرة القديمة.

 والفقيد الخروبي قيادي في حركة حماس وقامة علمية وإدارية وشخصية إسلامية مرموقة.

 كما اعتقل في سجون الاحتلال لأكثر من عشر سنوات وشغل منصب عميد كلية المهن الطبية في جامعة القدس، وله الفضل في مساعدة عدد من الأسرى في إعداد رسالة الدكتوراة داخل السجون.

والقيادي الخروبي كان قد عاد الى فلسطين من الولايات المتحدة الأمريكية في أواسط التسعينات ودرس الكيمياء الحيوية لطلاب كلية طب.

واعتبر نموذج أكاديمي متميز من الطراز المهني الذي أحبه الطلاب.




عاجل

  • {{ n.title }}